رئيس التحرير / طارق أحمد المصطفى

كل الألعاب

الحقيقة مجردة
2022-01-23

المجذرة .. الوزير دقس

المجذرة .. الوزير دقس

منذ 4 أشهر

كلام في الممنوع

طارق احمد المصطفى

214

منذ الإستقلال كتب الله على الرياضة السودانية الشقاء والوحل في مستنقع الأزمات وذلك بسبب أنها بسبب ساستنا وزارة من لا وزارة له ووزارة ترضيات وموازانات ولذلك فإن جل هذه الأزمات تجدها بسبب وزرائها البعيدين كل البعد عن الرياضة وخصوصيتها وعلاقتها بالهيئات الدولية ودساتيرها المرتبطة بها  فلك عزيزي المحترم أن تعلم أن هناك وزراء مروا على الرياضة الواحد فيهم لايفرق بين منشط الريشة والشيشة ولا يعرف الفرق بين  السلة والحلة والمضمار وسوق الخضار ، في فترة الديمقراطية الثانية ووزير الرياضة الذي كان من جنوب السودان سأل وهو في طريقه لإستاد الهلال لحضور مباراة الهلال الأفريقية مع فريق من دولة جارة لها جالية كبيرة  في السودان سأل الوزير عن فريق الهلال وكيف يعرفه  في الملعب فقالوا له إن الهلال يرتدي الزي الأزرق أو الأبيض وعند دخوله الملعب يستقبله كل الإستاد بالتصفيق وكان أن دخل الفريقان الملعب سوية أحدهما يرتدي الزي الأزرق والآخر يرتدي الأزرق وإستقبلتهما كل الجماهير في الملعب بالتصفيق ودخل الوزير في حرج ، الرياضة السودانية في طريقها الى الدخول في النفق المظلم بعد قرار الوزير بحل مجالس إدارات ( 12 ) إتحاد من بينها ( 7 ) إتحادات أولمبية  لانريد أن نتحدث عن المواد التي إعتمد عليها القرار ومدى  ملائمتها مع قرار الوزير لان الموضوع الآن في ساحات المحاكم ولكن قلناها وسوف نظل نرددها أن هذا القرار المقصود به إنتخابات اللجنة الأولمبية وليس التغير كما يدعون  مجموعة الـ ( 7 ) إجتمعت وقررت وحزمت أمرها  ويممت وجهها صوب المحكمة الإدارية واثقين في عدالة ونزاهة القضاء السوداني بحثا عن العدل الذي لم يجدوهو في وزارتهم وخاطبت إتحاداتها الدولية التي لايظلم عندها آحد وعلى الوزير ومن لف لفه أن يتحمل تبعات قراره الجائر فهل يعلم الوزير أن إتحاد الملاكمة موفق لأوضاعة ومعترف به من إتحاده الدولي منذ العام 2019 رغم تماطل المفوضية التي كان على تواصل معها في الإشراف على آخر جمعية عمومية له وهل يعلم الوزير أن إتحاد ألعاب القوى موفق لأوضاعه ومعترف بمجلسه من إتحاده الدولي حتى 2025 والوزارة تعلم ذلك بعد أن خاطبها بذلك وأن الإتحاد شارك في أولمبياد طوكيو وأحرز فضيتين في البطولة العربية وشارك في بطولة العالم للشباب وهل يعلم السيد الوزير أن إتحاد الجودو موفق لأوضاعه ولديه شهاده إعتراف من إتحاده الدولي حيث عقد جمعيته العمومية في 2019 وشارك في أولمبياد طوكيو وكل الألعاب الافريقية في المغرب والبطولة الأفريقية في السنغال وعمومية الإتحاد الأفريقي ولديه لاعبين مصنفين دوليا ، هل يعلم السيد الوزير أن إتحاد الجمباز لديه تمديد من إتحاده الدولي حتى أكتوبر القادم وأن مفوضيتكم ظلت تماطل في عقد جمعيته العمومية منذ يناير الماضي وأن الإتحاد كان قد حدد يوم 30 أغسطس موعدا لجمعيته العمومية التي إستبقتوها بقراراكم المشؤوم ، هل يعلم الوزير أن إتحاد الهوكي لدى مجلس إدارته تمديد من الإتحاد الدولي حتى مارس 2022 بعد أن حالت ظروف الكورونا وأسباب أخرى دون عقد جمعيته العمومية  وأنه خاطب المفوضية منذ شهر يونيو الماضي لإجراء الجمعية العمومية ولكن المفوضية لم ترد حتى الآن وكذلك إتحاد اليد الذي لديه أيضا تمديد من إتحاده الدولي حتى وقام بمخاطبة المفوضية الإتحادية لإجراء جمعيته العمومية ولكن كعادة المفوضية كان نصيبه تهميش خطابه ، وهل يعلم الوزير أن إتحاد تنس الطاولة له نزاع قانوني مع الوزارة وصل الآن الى المحكمة العليا وأن إصدار الوزير لقرار حل الإتحاد هو عدم إحترام للقضاء السوداني ، المفوضية الوطنية ورطت السيد الوزير بعد أن وضح أنها القاسم المشترك في عدم عقد الجمعيات العمومية لعدد كبير من مجموعة الـ ( 7 ) ثم تأتي بعد ذلك وتصدر ذات المفوضية  توصيات بحل هذه الإتحادات ( والله ده في زمن الكيزان ما شفناهو ) ، الخبير دكتور محجوب سعيد ( إزيك ) هل قدمت إستقالتك أم لا زلت تواصل عملك في مجلس وزير الرياضة الإستشاري ، إتق شر من أحسنت إليه مثل ينطبق على إتحادي الجمباز وتنس والطاولة ففي زمن إنعدم فيه الوفاء يأتيك الغدر من الذي أحسنت إليه .

شارك الموضوع
التعليقات
  • ﻻ توجد تعليقات حاليا

آخر الأخبار

أحدث الأعمدة الصحفية

الأكثر قراءة